السياح العلاجية في تركيا ٢٠٢٢

التجميل في تركيا
0 193
تشهد السياحة الطبية والصحية حضورًا واسعاً في العالم، خاصة خلال العقد الماضي ، إذ يسافر غالبية السياح الطبيين حول العالم للعثور على أفضل العلاجات المتوفرة بأسعار معقولة وجودة عالية.
السياح العلاجية في تركيا ٢٠٢٢

تشهد السياحة الطبية والصحية حضورًا واسعاً في العالم، خاصة خلال العقد الماضي؛ إذ تُعد من أكثر أنواع السياحة رواجاً في الآونة الأخيرة، إذ يسافر غالبية السياح الطبيين حول العالم للعثور على أفضل العلاجات المتوفرة بأسعار معقولة وخدمات ذات جودة عالية.

 وقد استطاعت تركيا أن تكون واحدةً من أفضل دول العالم؛ فيما يتعلق بالسياحة العلاجية والصحية؛ من خلال ارتباطها بالسياحة العلاجية ارتبطا وثيقاً في الآونة الأخيرة، وقد حصدت تركيا نتائج ممتازة، وشهرة عالية في هذا المجال.

جهود تركيا في مجال السياحة العلاجية

تركيا في بدايات القرن الواحد والعشرين لا تشبه أبدًا تركيا اليوم، فقد شهدت قفزات نوعية مهولة في كل المجالات؛ إذ سعَت الحكومة التركية لتطوير المنظومة الصحية في البلاد، وعززت من استثماراتها في هذا الجانب؛ لتحصد اليوم نتائج وثمار جهود تلك السنين.

لقد ركزت الحكومة على إنشاء وتطوير المشافي، وزيادة قدراتها الاستيعابية، وقد تم العمل في السنوات الأخيرة الماضية، على إنشاء مدن طبية ومشافي عملاقة، من بينها مستشفى (بيلكنت) إذ يُعد المشفى الأكبر على مستوى أوروبا، كما افتُتحت المدينة الطبية التاسعة في العاصمة أنقرة التي صُنفت على أنها الأكبر أوروبياً، والثالثة عالمياً.

 

أهمية تركيا والسياحة العلاجية عالمياً

حققت تركيا قفزة كبيرة في تزايد أعداد الزائرين؛ بغرض الاستفادة من الخدمات الطبية و العلاجية، فقد ربا عددهم على 70.000 زائر في عام 2007م،  ليقفز هذا العدد إلى نحو 600.000 زائر خلال عشر سنوات، بمعدل نمو تسعة أضعاف.

والجدير بالذكر أنه تم إدراج تركيا ضمن قائمة أفضل 10 دول في المنطقة؛ إذ استقبلت أفواجاً كبيرةً من السياح الطبيين في مستشفياتها المعتمدة، والمزودة بأحدث التقنيات، إلى جانب المستوى العالي في الجودة والرعاية الصحية المتميزة، والينابيع الحارة الطبيعية، وأماكن الضيافة المشهورة عالميًا، خلال السنوات القليلة الماضية.

 

ما هو الغرض من السياحة العلاجية؟

يُفضل غالبية السائحين الطبيين السفر لعلاج العديد من الأمراض التي يستعصي علاجها في بلدانهم، أو ارتفاع أسعار الخدمات الصحية فيها، مقارنةً مع ما هي عليه في بلدان أخرى.

وللمقارنة على سبيل المثال؛ فإن عملية زراعة الأسنان في تركيا أرخص بــنسبة 70-75% مقارنةً مع تكلفة زراعتها في المملكة المتحدة.

ونستعرض هنا أهم الأغراض السياحية والعلاجية والصحية للزائرين، ومن ابرزها:

  • الجراحات التجميلية
  • عمليات زراعة الشعر
  • علاجات الأورام والسرطانات
  • الفحوصات الطبية وتشخيص الأمراض
  • أمراض النساء؛ كالتخصيب في المختبرات وأطفال الأنابيب
  • الأمراض الجلدية ؛كحب الشباب، والتهاب الجلد، والعدوى الفطرية، وسرطان الجلد، والهربس أو الثآليل.
  • طب الأسنان ؛ كزراعة الأسنان، والتبييض، وعلاج الأسنان، والعناية بها
  • أمراض وجراحة القلب ؛ كاستبدال الصمامات
  • طب وجراحة العيون، وتصحيح النظر بالليزر
  • جراحات العظام، والعمود الفقري، والكسور
  • زراعة الأعضاء لدى البالغين، والأطفال كعضوي الكبد والكلى

ما هو الترتيب العالمي لتركيا في مجال السياحة العلاجية؟

تم إدراج تركيا ضمن أفضل 10 دول حول العالم استقبلت أعداداً كبيرة من السياح الطبيين؛ وقد حلت في المركز الثالث مع تايلاند بعد الولايات المتحدة؛ التي جاءت في المركز الأول وكوريا الجنوبية في المركز الثاني.

 

السياحة العلاجية في تركيا

أحد أهم الأسباب لجذب واستقطاب السائحين؛ هو وجود المستشفيات الحديثة التي تقدم فحصًا وعلاجًا متقدمين، وفق خدمات عالية الجودة، وموظفين مؤهلين، وأسعار معقولة، ولا شك أن تركيا هي واحدة من أكثر المناطق مثاليةً للسياحة العلاجية والعلاجات البديلة.

إلى جانب عوامل الجذب السياحي في تركيا المميزة بفضل المناخ الرائع، والبحر الصافي، والشواطئ المثالية، والينابيع الحرارية الرائعة، والغابات الكثيفة والهضاب المكسوة بسندس الجمال الطبيعي الأخضر، وسهولة التنقل، وعبق التراث الثقافي، وبذلك تُعد مدينة اسطنبول من أجمل مدن العالم التي توفر مناطق سياحية رائعة وجذابة.

تتميز تركيا أيضًا من حيث موقعها السياسي والجغرافي؛ بكونها حلقة وصل بين القارات، وهو ما يتيح أمامها الفرصة لتقديم الخدمات الصحية إلى 1.5 مليار شخص، ضمن مسافة طيران لا تتجاوز 4 ساعات .

 

لماذا تفضّل اختيار تركيا لغرض السياحة العلاجية؟

  • قرب مسافة الرحلة لكثير من الدول المجاورة
  • الموارد البشرية والكوادر المؤهلة بمستويات عالمية
  • خدمات صحية ذات جودة عالية
  • المزارات التاريخية والمواقع السياحية
  • سمعة تركيا بضيافتها وثقافتها
  • توفر تقنيات طبية حديثة مع بُنى تحتية تكنولوجية متطورة
  • أوقات الانتظار القصيرة؛ لأن الطاقم الطبي متاح دائمًا
  • مناخ رائع مع العديد من المواقع الحرارية ذات الطابع الصحي
  • شركات الطيران التركية توفر إمكانية الوصول من معظم الوجهات حول العالم
  • تكاليف العلاج في متناول الجميع بأسعار تنافسية جداً، إذ تعد الأرخص بنحو 70٪ مقارنة ببقية دول أوروبا، أو المملكة المتحدة أو الولايات المتحدة.
  • تحتل تركيا المرتبة الثانية في العالم من حيث عدد المستشفيات المعتمدة من قبل اللجنة المشتركة الدولية.

 

تحرير: تراستاس الطبية ©  

لديك سؤال آخر؟

نحب أن نسمع منك ونقدم لك استشارة طبية مجانية

Image Description
مشاركة:
0 193